اختر لونك المفضل

قائمة الجوال

دور المهرجانات والحملات التطوعية في الكشف المبكر لمشاكل العيون والإبصار

دور المهرجانات والحملات التطوعية في الكشف المبكر لمشاكل العيون والإبصار
اضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

 

 

 

اختتمت الشؤون الصحية بمنطقة  القصيم مشاركتها بمهرجان ربيع بريدة 40 والذي استمر ما يقارب الى 10 ايام وذلك خلال اجازة مابين الفصلين الدراسيين . وقد شاركت العديد من الاقسام الطبية من مختلف المستشفيات الحكومية والمراكز الخاصة في منطقة القصيم والتي بدروها ساهمت في كشف العديد من الحالات المرضية وتقديم الاستشارات المجانية للزوار .

ومن خلال هذا المهرجان قام قسم العيون و البصريات بمستشفى الملك فهد التخصصي بالمشاركة في هذا المهرجان وتقديم كشف العيون وفحص النظر المجاني وتقديم الاستشارات اللازمة والنصائح المهمه للزوار الذين تم اكتشاف مشاكل في الابصار لديهم سواءا كانت بالشبكية او القرنية او غيرها والتي بدروها كانت مؤثرة على مستوى النظر و الابصار لديهم .

وكان لهذه المشاركة ثمارها من خلال زيادة الوعي حول اهمية الكشف المبكر للعيون خصوصا للأطفال دون سن السادسة تفاديا لإصابتهم بكسل العين والذي يصعب علاجه بعد سن السابعة , وايضا لمرضى السكري وذلك عن للكشف عن الحالة الصحية الشبكية وايضا اهمية الفحص لسنوي للاشخاص الذين تتجاوز اعمارهم سن الاربعين سنه. . وتم التشديد على اهمية زيارة  طبيب العيون او دكتور البصريات للأطفال في سن 6 اشهر و 3 سنوات و 6 سنوات حتى لو لم يكن هناك اي اعراض تظهر على الطفل سواءا كان حول او احمرار اواي الم يلزم الوالدين او الاهل بالذهاب لعيادة العيون او البصريات للحصول على العلاج المناسب لأبنائهم .

لذلك نؤكد من خلال هذا المقال اهمية الفحص المبكر للعيون تفاديا لوقوع مشاكل في الابصار يصعب علاجها لاحقا والتي تتسبب بالكثير من المشاكل لدى الاشخاص والتي من اهمها ضعف التحصيل الدراسي للابناء و المشاكل النفسية التي تؤثر على انتاجية الشخص في الحياة او حرمانه من مهنة او عمل كان يحلم به والذي من الممكن علاجه لو تم اكتشافة مبكرا .     

 و يجب دائما ان لا نغفل عن هذه المقولة الشهيرة والتي تلخص ما نود ايصاله الى عامة الناس من خلال المهرجانات او الحملات التطوعية  وهي : ان الوقاية خير من العلاج .

 

د/ عبدالمجيد المنصور

دكتور البصريات الاكلينيكي بمستشفى الملك فهد التخصصي