اختر لونك المفضل

قائمة الجوال

حين تشع الفضة كالذهب ..!

<span class=حين تشع الفضة كالذهب ..! خالد بن عبدالرحمن الدوسري"/>
اضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

 

لم يكن يوماً مجرد عمل.. ذلك الذي ينتشلنا من السرير صباحاً.. أو لاولئك الذين يُبقيهم عملهم طوال الليل ساهرين..
إنه أكثر من ذلك بكثير..
إنه أشبه بالعودة إلى البيت.. بيتك الثاني.. وعائلتك الصغيرة الأخرى..
هذا بالتحديد ما نشعر به في عملنا في مستشفى الملك سعود..
الجميع يعمل.. ليس لأنه واجب.. وليس لأنه يتقاضى أجرا نهاية كل شهر..
بل لأن العمل هنا.. قبل كل شيء.. مرتبط بإنسانيتنا.. ومرّكب داخل أرواحنا.. وشرف نحمد الله على أن جعلنا نناله..
وامتدادا لإنجازاتٍ سبقت.. وسطور من القصص دُونت.. هاهو المستشفى بفضل الله.. يحقق إنجازاً جديداً.. بتحقيق المركز الثاني على مستوى الوطن.. في أكثر جانب من جوانب الحياة.. ألا وهو الإنسان نفسه..
ولعل هذا الإنجاز.. يكون متزامناً مع إنجازات محافظة عنيزة عامة.. بتحقيقها لقب المدينة المسؤولة اجتماعياً لعام ٢٠٢٠.. واستحقاقها لقب ” محافظة الإنسانية” الذي قلدها إياه أمير القصيم صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل..
كل ذلك.. لم يكن محض صدفة.. بل بتوفيق الله عز وجل أولاً.. ثم بالعمل المستمر للتحسين والحرص على إتقان العمل والجودة.. والسعي الدؤوب نحو المثالية..
حق لنا لي هذه المنشأة أن نفخر..
وحق لنا الآن التقاط بعض الأنفاس والاستمتاع بما أنجزناه.. لكنها لن تكون سوى استراحة قصيرة جداً لمحاربين عظماء.. سيدخلون من جديد لساحات الإبداع..
فنحن لن نتوقف هنا..
وإن كنا قد وصلنا للقمة..
فسنبحث عن قمم أخرى..!

إدارة العلاقات العامة بمستشفى الملك سعود بعنيزة