اختر لونك المفضل

قائمة الجوال

مرافق المريض ... حقوقه ومستوى وعيه بالمشاركة

يتسم العمل الاجتماعي بالمساندة لإحداث تكيف المريض مع نظام المستشفى والمرضى ويساهم في زيادة وعي الأسرة لما يقدم للمريض من رعاية .

مرافق المريض أداة يساهم في استقرار المريض ويعمل بمساهم هيئة التمريض على تحقيق الرعاية الصحية ويكون مصدر للمعلومة الأمر الذي يساعد في عملية التشخيص وقد يصبح جزء من الفريق العلاجي .

من هذا المنطلق قد نطلق على المرافق بالفاعلية حيث يؤدي دوره مع هيئة التمريض لتقديم وتحسين الخدمة الصحية وتستطيع الخدمات الاجتماعية والنفسية بالمستشفى التواصل مع المريض وأسرته لتحقيق الخدمات الصحية الأفضل .

السؤال المطروح هل للمرافق فاعلية ؟

وهل للمرافقة مواصفة يطلها الطبيب بأن يكون المرافق بدرجة من الوعي لأداء الدور ؟

وهل للمرافق حقوق كالمريض كما تنص لائحة حقوق المرضى والتي تعمل وزارة الصحة على وضع حقوق المريض واضحة ليصبح الحقوق جزء من العقد العلاجي الذي يبدأ بالدخول وينتهي بإخراج المريض من المصحة .

هل المرافق يعي دوره ؟ أم يقتصر الدور على استقبال الضيوف ولإزالة الوحشة ومؤانسته .

هل يدرك الخطة العلاجية ؟

هل يساهم في زيادة وعي المريض بإتباع توجيهات الطبيب ؟

أود أن أطرح خبرة عشتها مرافق في ثلاث مستشفيات واحد منها في دولة خارجية ، لم يتم مشاركتي في نقاش الحالة في مستشفياتنا العامرة إلا للترجمة واستقبال الأوامر غير أنني خضت التجربة مع أحد المستشفيات العالمية في التعامل معي كمرافق بماذا نلت وتم التعامل معي ؟ :

معرفة الخطة العلاجية .

تدريبي على التعامل مع المريض .

تفسير المؤشرات الحيوية لكي أساهم في تطمين المريض .

قبل أي إجراء علاجي مثل العمليات أو الكشف الإشعاعي يتم شرح ما سوف يقام به من عمل وشرح ما يكون من توقعات تحدث للمريض بعد الإجراء الطبي وهناك نماذج تعرف بالإجراء .

إن المخرج الذي أستطيع أن أوصي به إلى الاهتمام بالمرافق والعمل على إعداد سياسات إجرائية لدور المرافقة ومسئولياته بحيث تطبع بكتيب وتكون بكل غرفة مريض على أن يحتوي على دليل إرشادي للصيغة النظامية لطريق العلاج وكيفية التعامل مع الممرضة والطبيب المناوب ودور الأخصائي والاستشاري مع طباعة كل إجراء (Brsejwei) ليطلع عليها المرافق والأسرة من تعليمات حول ما يتم إجرائه للمريض من عملية واحتياطات ما بعد العملية .

إن زيادة وعي المرافق سوف يعمل على تمديد حالة الشفاء للمريض خلال مشاركته بالعلاج وإيضاح الحالة له باستمرار وما يطرأ عليها من تقدم أو انتكاسة سوف يساهم بتقديم الرعاية المنزلية من لدن المرافق للمريض مما يبطئ بعملية الانتكاسة ومن ثم إشغال سرير خاصة مع المرضى المزمنين .

لقد توفره أجهزة بسيطة لقياس الضغط والسكر ومعرفة الوزن ونوع التغذية وطرق الرعاية التمريضية من تغيير وتقديم علاج بنفس الطريقة التي تؤديها الممرضة ما الذي يمنع أن تقوم وحدة الإرشاد الصحي بتعليمه المرافق .

إن الجهد الإرشادي من تعليمات وتوجيهات تقدم من خلال إدارة التوعية أو بناء العلاقة بين الفريق العلاجي والمرافق سيحمي المريض من الانتكاسة والعودة للتنويم أو التوقف عن تناول العلاج لتسوء حاله ، وإن كان للموضوع توصية .

يعقد ورشة عمل يشارك بها الأخصائي النفسي والاجتماعي وأطباء وتمريض لإعداد لائحة إرشادية ترتقي لمستوى الحقوق للمرافق ونكن كما يكون أهل السبق لكل جديد مبدع .

وتقبلوا تحياتي ،،،


عبدالرحمن بن ناصر السلمي

مساعد المشرف العام على مركز التأهيل النفسي بالقصيم

رئيس منتدى الخدمة النفسية والاجتماعية

إكتب تعليقك

يجب أن تسجل دخولك لكتابة تعليق.