اختر لونك المفضل

قائمة الجوال

بعد إعتمادة كمركز تدريبي وتعليمي للزمالة السعودية......مدير صحة القصيم يشكر ويشيد بإنجاز مستشفى الملك سعود بعنيزة‎

كتب – عبدالرحمن البقمي

قال سعادة مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة القصيم الأستاذ مطلق بن دغيم الخمعلي بأن حصول مستشفى الملك سعود بعنيزة على شهادة إعتراف الهيئة السعودية للتخصصات الصحية كمركز تدريبي وتعليمي لبرامج الاختصاص للزمالة السعودية , سيسهم في تعزيز البرامج العلمية والتدريبية بمنطقة القصيم والتي تهدف إلي رفع مستويات الأداء المهني للكوادر الطبية والفنية ما ينعكس على ايجاباً على الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين .. جاء ذلك فى خطاب شكر وتقدير وجهه الأستاذ الخمعلى لمدير القطاع الصحي المشرف العام على مستشفى الملك سعود بعنيزة الدكتور عبدالله بن ابراهيم الموسى , أعرب في بدايته عن سعادته بهذا الإنجاز , مقدماً شكره وتقديرة لإدارة ومنسوبي المستشفى على جهودهم , مشيراً أن صحة القصيم تسعى لنشر ثقافة التدريب والاستعانة في الخبرات الدولية من خلال توقيع اتفاقيات التعاون , التي تعد إستثماراً متميزاً عوائده ستكون على متلقى الخدمة من المرضى والمراجعين والخدمات الصحية بشكل عام , إضافة إلي كونه يحقق جوانب التطوير في كافة المرافق الصحية ..وتمنى سعادة المدير العام في ختام خطابه بأن يواصل مستشفى الملك سعود بعنيزة هذا النهج والتميز لتقديم افضل البرامج العلاجية لمرضى ومراجعي المستشفى .

مدير القطاع الصحي المشرف العام على مستشفى الملك سعود بعنيزة الدكتور عبدالله بن ابراهيم الموسى قدم شكره وتقديره بإسمه ونيابة عن فريق العمل في المستشفى لسعادة مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة القصيم الأستاذ مطلق بن دغيم الخمعلى على دعمه المتواصل ووقفاته الدائمة , مشيراً أن المدير العام يقف خلف كافة انجازات القطاعات الصحية في المنطقة بتوجيهاته ومتابعته المستمرة .. وأكد الدكتور الموسى أن هذا الإعتراف مر بعدة مراحل بدأت بتقييم المستشفى وتهيئته وأثبتت نتائج التقييم تمتع المستشفى بإمكانيات كبيرة توفر البيئة التدريبية والتعليمية الجيدة , مضيفاً بأنه أحد نتاج الخطة الاستراتيجية والرؤية المستقبلية التي عملت عليها إدارة المستشفى منذ ما يقارب العامين , لتكوين اللبنة الأساسية واستقطاب المدربين والمتدربين ، إضافة إلى الكوادر المتوفرة والمؤهلة حسب معايير الهيئة السعودية للتخصصات الصحية .

إكتب تعليقك

يجب أن تسجل دخولك لكتابة تعليق.